الناصرية اليوم | عيادات الدكتورة ساجدة الجبوري لطب وتجميل الأسنان في الناصرية جهود كبيرة .. وعمل متميز .. وبأسعار زهيدة
A- A A+

عيادات الدكتورة ساجدة الجبوري لطب وتجميل الأسنان في الناصرية جهود كبيرة .. وعمل متميز .. وبأسعار زهيدة

 

تعد عيادات الدكتورة ساجدة الجبوري انطلاقة جديدة في عالم طب وتجميل الأسنان بغية اللحاق بركب الدول المتقدمة ، تميزت بموقعها وتوفير أحدث وسائل التكنولوجيا في مجال طب الأسنان وكادر متكامل من الجوانب الفنية والتقنية والتكنولوجيا الحديثة وفق أحدث الأنظمة العالمية للتشخيص والمعالجات السنية طبقاً للتقنيات العلاجية والتجميلية ذات الجودة العالية  في التشخيص والعلاج وصناعة الأسنان .
محافظة ذي قار سجّلت قصب السبق بعد أن حظيت بخدمات تلك العيادات التي حرّكت السياحة الطبية بالمحافظة بعد أن قصدها المرضى من محافظات الوسط والجنوب الذين وجدوا ضالتهم في عيادات الجبوري .
لتسليط الضوء على العمل اجرينا استطلاع للرأي حول تلك الخدمات الطبية التي باتت حديث الشارع في ذي قار وخرجنا بالمحصلة التالية :

( مواطنون ومراقبون )

هكذا بدأ حديث مواطنين قصدوا عيادات الدكتورة ساجدة الجبوري وعبّروا بأغلبية مطلقة عن ارتياحهم للخدمات المميزة التي تقدمها العيادات والنقلة النوعية التي أحدثتها في عالم طب وتجميل الأسنان .

 

وقال المواطن يحيى شمخي ” إن الخدمات المقدّمة في العيادات مميزة في كل شيء ومن حسن محافظة ذي قار أن تكون فيها عيادة متكاملة بعد أن عجزت الملاكات الطبية في المحافظة من توفير الظروف المناسبة للمرضى على صعيد القطاعين الحكومي والخاص ” .

وأضاف ” تشعر وأنت في المبنى أنك ذاهب إلى نزهة عائلية فالمكان يشعرك بالأمان ويدعوك إلى اصطحاب اسرتك لما يتوفر فيه من كافتيريا وحدائق وشلالات صناعية وألعاب أطفال وشبكة أنترنت وكل المتطلبات العصرية ، ناهيك عن حُسن معاملة الكادر الطبي وتكامل الخدمات العلاجية السنية فيه ” .

 

فيما أشار أحد المراجعين إلى طبيعة التسهيلات التي تجريها الدكتورة ساجدة الجبوري دون أن يسبقها أحد من زملائها في هذا المجال ، لتنفرد في التميّز والأنسانية التي شكّلت عاملاً مهماً في مبدأ عملها ” بحسب تعبيره ”

 

  • المتضررون من الجبوري وضعوا العصي في طريقها وما تتعرض له من مضايقات معروفة القصد

 

ناشطون مدنيون دعوا المعنيين وأهل الشأن بالمحافظة إلى مساندة الجبوري و وضع اليد بيدها بدلاً من وضع العصي في طريقها ومحاولة إفشال مشروعها بشتى الوسائل ، مبدين استغرابهم من إدارة ظهور أطباء الأسنان للجبوري وعدم التعاون معها بالرغم من قنوات الأتصال التي فتحتها معهم .

وألمحوا إلى وجود متضررين من المشروع بعد أن نال استحسان ورضا داخل المحافظة وخارجها وحظي بأهتمام ومساندة كبيرة من جهات حكومية وشعبية وإعلامية غير مسبوقة .

وشددوا على أن من المعيب التلفيق وتظليل الرأي لألحاق الضرر بالجبوري بهدف استساخ تجربتها الناجحة في المحافظة ، وبات من الصعب اللحاق بها وبما تقدمة من خدمات طبية متميزة وكان لها أثرها الكبير خلال زمن قياسي بسيط .

أما الطالبة الجامعية هديل علي فأوضحت إكمال فحوصاتها ومعالجتها بالمجان في مبادرة من الجبوري لطالبات الأقسام الداخلية ، مشيرة إلى المبادرات السابقة لمديرة العيادات ورعايتها للأيتام وتكفلهم ومساعدة الفقراء والمعالجة بالتقسيط ، فضلاً على تقديم الخدمات المجانية لأبطال الحشد الشعبي .

  • هيئة الحشد الشعبي : عيادات الجبوري جزء من الهيئة

وهذا ما أكده مدير هيئة الحشد الشعبي في ذي قار الحاج أبو دعاء الشطري الذي حذر من المساس بالمشروع الهادف إلى تقديم الخدمات الطبية لأبطال الحشد الشعبي وعوائلهم وذوي الشهداء والجرحى ومساعدة الطبقة الفقيرة ، مشيرًا إلى بعض الذين تضرروا من المشروع ومحاولاتهم بوضع العصي في طريق الدكتورة الجبوري .

ودعا إلى أن يحذو باقي الأطباء حذو الجبوري وعياداتها المتخصصة لطب وتجميل الأسنان ، ، واصفاً خطوتها المباركة بـ ” الحشد الطبي ” وإنها ومشروعها الطبي المتطور جزء من الحشد وأحدى مؤسساته .