الناصرية اليوم | صياغة الذهب والفضة .. علامة تميز تاريخ المندائيين في ذي قار
A- A A+

صياغة الذهب والفضة .. علامة تميز تاريخ المندائيين في ذي قار

الناصرية اليوم::حيدر الزركاني

مهنة الصياغة من المهن التراثية التي اشتهرت بها الطائفة المندائية في العراق عموما وفي ذي قار خصوصا، فهي مهنة توارثها الأبناء عن الآباء والأجداد منذ ستينيات القرن الماضي.

يقول، رحيم خيري، متقاعد من محافظة ذي قار لـ”الغد برس” أن “الصابئة أناس حرفيين امتهنوا في اوقات سابقة صناعة الفؤوس وأدوات الصيد لقرب سكنهم من المياه، لكن معايشتهم مع اليهود في ستينيات القرن الماضي مكنتهم من احتراف مهنة صياغة الذهب”.

ويضيف “لايخفى على الجميع ان الذهب كان مقياسا لقوة الدول، أما في الوقت الحاضر فهو يدل على الجاه والخزينة، فضلا عن الجذب للناس وخاصة النساء، ماجعل مهنة الصياغة ذات أهمية للمندائيين”، موضحاً ان “المندائيين يتميزون بالدقة والنظافة مما جعلهم يفوقون أقرانهم من الممارسين لهذه المهنة”.

وتابع خيري “أننا مازلنا نحتفظ بأدوات صياغة الذهب كالنقش، الملاقط، السندان، المطرقة والحجر المستخدم للحفاظ على حماية الذهب من الحرق بالإضافة الى المعدن الذي نستخدمه له”.

وبين “رغم آلات الحديثة التي دخلت في صياغة الذهب إلا أنهم مازالوا يحتفظون بأدواتهم القديمة مما شكل عنصر جذب لهم من قبل المواطنين”، مشيرا أن “ما يميز صياغة المندائيين عن الذهب المستورد، هي النقوش التي يصنعونها بحسب مايطلبها الزبون، لذلك تبدو الأسعار مرتفعة نوعا ما لجودة الصياغة لكنها لم تكن عائقا المام الإقبال على الشراء بشكل متزايد”.

اما ،سامر غني، أحد الصاغة المندائيين، فيقول أن “عمل الصابئة لم يقتصر على صياغة الذهب والفضة فقط لأن كلاهما يعدان من المصوغات والحلي ولعل وجود قطع أثرية عبر التاريخ تدل على تلاصقهما معا، مشيرا ان “مايميز الذهب عن الفضة لدى الناس، هو معدن الاول الذي لايتعرض الى التأكسد ولا يتأثر بالمحيط الخارجي عكس الفضة الذي يتأثر بهذه المؤثرات، لذلك يكون الذهب دائما أغلى من الفضة”.

ويضيف “بالرغم من وجود المستورد، إلا ان المندائيين منفردين بصياغة النقشات والتطريش والتخريم حسب طلب الزبون، ما جعلها ذو إقبال كبير في سوق الذهب، لذلك فان أغلب محال الصياغة المندائية تحتفط بورشها”.

جميلة حسن، من أهالي مدينة الناصرية، ترى أن “صياغة الذهب عند المندائيين تختلف عن الآخرين، ليس بسمكها إنما من خلال صياغتها، فضلا عن النقشات الجميلة التي تجذب النساء لها”، مضيفة أن “أهالي الناصرية اعتادوا منذ زمن الشراء من الصائغ الصابئي، وذلك لجودة الذهب الذي يبيعه”.

عن الغد برس/ ذي قار