اليوم الجمعة 1 أغسطس 2014 - 6:53 مساءً
آخر الأخبار
ذي قار تتخذ اجراءات احترازية خشية انتقال صدامات كربلاء اليها مركز دراسات إستراتيجية في ذي قار “: العامل الدولي سيمنع تقسيم العراق أدباء ذي قار يحتفون بـ”إثر المحو ” للروائي الشاب ميثم هاشم ذي قار تعزز الحمايات على منشاتها النفطية وتؤكد تواصل الشركات النفطية الاجنيبة في عملها حان وقت محاسبة من اخر تقدم عجلة بناء العراق /محمد لازم القتلة لا يهبون الحياة /هلال كوتا الصحافة الهولندية تشيد بالثأر التاريخي على حامل اللقب مارادونا : بلاتر يحصل على 4 مليارات دولار دون أن يعمل مونديال قطر.. الفيفا يوقف بكنباور وفاة الأسطورة المجري جروسيكس تشيلي تتخطى أستراليا في المونديال هولندا تضرب الماتادور بقوة وتسحقه 5-1 في مباراة رد الاعتبار الناصري : أبواب التطوع مفتوحة أمام أفراد الجيش السابق ونناشد رئاسة الجمهورية التسريع بالمصادقة على إحكام الإعدام الناصري يعلن عن إرسال 2500 متطوع إلى بغداد ويؤكد استلام 25 ألف طلب تطوع بمراكز الوحدات الإدارية في المحافظة الناصري يشارك في مؤتمر لدعم القوات الأمنية ويؤكد وصول أفواج من متطوعي ذي قار إلى بغداد وتكريت العراق يحجب مواقع التواصل الاجتماعي الحكومة المحلية والقوى السياسية في ذي قار تدعو الى الحشد الشعبي لمساندة القوات الأمنية نص بيان محافظ ذي قار بشأن الاوضاع الامنية في البلاد العمر يتفقد القطعات الأمنية ويشيد بوضع الخطط المناسبة للحالات الطارئة رويترز : العراق سيبقى ثاني أكبر منتج عالمي للنفط برغم المحاولات الإيرانية لانتزاع ذلك اللقب
أخر تحديث : الإثنين 20 يناير 2014 - 11:31 مساءً

مقتل صحفي وجرح آخر شرق الرمادي

الناصرية اليوم/

يدين مرصد الحريات الصحفية مقتل صحفي وجرح آخر شرق الرمادي صبيحة، اليوم الإثنين، عندما كانا يرافقان قوات حكومية أعادت فتح مركز شرطة في مدينة الخالدية التي يسيطر عليها مسلحون من تنظيم داعش بإنفجار عبوة إستهدفت السيارة التي كانت تقلهما مع عدد من النازحين من المدينة بفعل العمليات العسكرية المحتدمة في أنحاء من محافظة الأنبار غرب العراق .

وقال ممثل مرصد الحريات الصحفية في الرمادي ، إن الزميلين فراس محمد مراسل قناة الفلوجة ومقدم البرامج فيها ومؤيد إبراهيم مراسل قناة الأنبار الفضائية توجها صباح اليوم الإثنين رفقة عناصر أمنية لتغطية عملية إعادة السيطرة على مركز للشرطة وإفتتاحه في قضاء الخالدية الى الشرق من مركز الرمادي، وكذلك تغطية الأحداث الأمنية المتصاعدة حيث فوجئا بوجود عوائل محاصرة وبحاجة الى مساعدة، مضيفا إنهما توجها الى مكان تلك الأسر وساعدا في توفير سيارة لنقلها الى مكان أكثر أمنا غير إن مسلحين منتشرين في المدينة كانوا زرعوا عبوات ناسفة إنفجرت إحداها على السيارة ماأدى الى مقتل الزميل فراس محمد مراسل ومقدم البرامج في قناة الفلوجة، وجرح زميله مؤيد إبراهيم مراسل قناة الأنبار الفضائية .

وبمقتل الزميل فراس محمد يرتفع عدد شهداء الصحافة العراقية الى 274 صحفياً ومساعدا اعلاميا،  ومايزال العراق على مدار العقد الماضي يتصدر مؤشرات الإفلات من العقاب، وتعرض الصحفيون والعاملون معهم لهجمات متتالية منذ الغزو الأمريكي للعراق عام 2003، حيث قتل 274 صحفيا عراقيا و أجنبيا من العاملين في المجال الإعلامي، منهم 162 صحفياً قتلوا بسبب عملهم الصحفي وكذلك 62 فنيا و مساعدا إعلاميا، فيما لف الغموض العمليات الإجرامية الإخرى التي إستهدفت بطريقة غير مباشرة صحفيين وفنيين لم يأت إستهدافهم بسبب العمل الصحفي ، وأختطف 65 صحفياً ومساعداً إعلامياً قتل أغلبهم ومازال 14 منهم في عداد المفقودين . حسب إحصائيات مرصد الحريات الصحفية. إلا إن جميع هذه الجرائم لم يُكشف عن مرتكبيها، ويتجاوز تصنيفها بكثير أي بلد آخر في العالم.

مرصد الحريات الصحفية إذ يعبر عن بالغ الأسى لفقدان أرواح صحفيين يغطون في الميدان فإنه يطالب الجهات الأمنية وأطراف الصراع في الأنبار بعدم المساس بالصحفيين والفرق الإعلامية العاملة هنا، وتحييدهم تماما لأنهم غير معنيين بالصراع إلا لجهة التغطية الحيادية والحرفية ويدعو الزملاء الذين يعملون في الميدان، أو بصدد التوجه الى المحافظة بتوخي الحذر وإلتزام أقصى درجات الحيطة خشية الإستهداف العشوائي مع تزايد إحتمالات حدوث صدام عسكري كبير بين الجيش العراق ومسلحي دولة العراق والشام الإسلامية .

أوسمة :

Switch to our mobile site